الخميس 19 سبتمبر 2019

عبد الله جمعة وعبد الشافي يعيدان «أمجاد» الجبهة اليسرى للزمالك.. ولكن على حساب مين ؟!

الأحد ٢٥ أغسطس ٢٠١٩

عبد الله جمعة وعبد الشافي يعيدان «أمجاد» الجبهة اليسرى للزمالك.. ولكن على حساب مين ؟!

يعاني نادي الزمالك منذ فترة ليست بالقصيرة من ضعف الجبهة اليسرى، حتى أثناء تألق عبد الله جمعة في مركز الظهير الأيسر خلال الفترة الماضية، إلا ان الجبهة لم تكن على المستوى المأمول دفاعاً وهجوماً في آن واحد.

ودفع الصربي ميتشو المدير الفني لنادي الزمالك بعبد الله جمعة خلال مباراة الإياب أمام ديكاداها الصومالي كجناح أيسر أمام محمد عبد الشافي الظهير الأيسر.. وأعاد هيبة الجبهة اليسرى الزملكاوية المعروفة تاريخياً.

الجبهة اليسرى في الزمالك كانت تشهد أمجاد بيضاء، فكنت ترى طارق السيد ظهير أيسر وأمامه طارق السعيد أو خالد الغندور في مركز الجناح الأيسر.

والآن عبد الله جمعة يكرر مع محمد عبد الشافي الثنائيات المتألقة في الجبهة اليسرى، ويجب الدفع بالثنائي الخطير خلال المباريات القادمة وتثبيت هذه الجبهة في التشكيل، فرأينا عرضيات عبد الله جمعة الخطيرة من الجبهة اليسرى عندما لعب جناحاً ومن خلفه يسانده عبد الشافي، وجمعة كان يعود لمعاونة «شيفو» أيضاً في الدفاع.

ويبقى ان الجهاز الفني للزمالك سيعاني خلال الفترة القادمة من أزمة «جميلة» بوجود العديد من اللاعبين المتميزين في كل مركز، فأشرف بن شرقي يجيد في مركز الجناح الأيسر، وتواجد عبد الله جمعة قد يجعل المدير الفني يدفع ببن شرقي كصانع لعب صريح.

لا توجد مباريات

لا توجد مباريات

لا توجد مباريات